5 العبارات التي لا تستطيع ان تقول للطفل

الأم، وبطبيعة الحال، يحب أطفالهم، حريصة بجنون بالنسبة لهم، وبكل ما أوتيت من الروح نريدهم أن يكبروا الناس تستحق وسعيدة.

لكن في بعض الأحيان نطق طفل العبارات المدمرة دون التفكير في العواقب التي تترتب على الحياة مستقبل الطفل.

عليك الناس مشاهدة

وهكذا، يبدأ الطفل أن تعتمد على آراء الجماهير. ويمكن لهذه العبارات المدمرة في المستقبل جعل رجل نمت للحد من نفسك لحرية التعبير عن إرادتهم والعفوية.

لدي صداع منك

هذه العبارة هي على قدم المساواة مع "أنت لي قتل." في سن مبكرة جدا الأطفال هم أناني والسذاجة. وهم يرون العالم كما يراه وسمع من أفواه الآخرين. في المقابل، سيتم نقل كل ما تبذلونه من العبارات الطفل لتجربة أطفالك وفهم، والتفكير أنه قد يقتل والدتي أو القيام بذلك بشكل سيئ. هؤلاء الأطفال يكبرون الناس قلقا، المصابون بمرض عصبي، وشارك في تعتمد - الناس الذين يعتقدون أن حالة المقربين منهم يعتمد على أقوالهم وأفعالهم. ثم أنها تتخلى عن احتياجاتهم الخاصة، لأنهم يخشون أن تؤذي مشاعر شخص آخر.

ممنوع

علماء النفس توفر الصيغة التالية - 9 "نعم" لقطة واحدة "لا". ودائما سببا للاستجابة سلبية. والطفل الذي لا يمكن أن يكون كل شيء، وفي حياة الكبار، كل الحظر - هو نيابة عن صاحب "أم داخلية".

جميع الأطفال كأطفال، وأنت ...

وغالبا ما يكون الآباء والأمهات عادة لمقارنة الطفل مع صديقته نفس شخص السن و. في كثير من الأحيان، وأنها تحمل كل الصفات الايجابية ليست غاية طفلك، محملا له طفل الخاصة في النقص فيها. وهكذا تتشكل الطفل المعارضة نفسها على ما هو عليه. ومع ذلك، وقال انه يشعر أسوأ من الآخرين.

إن لم يكن لك، وأود أن ...

هنا هو العزلة الممرض آخر والأنظمة الداخلية. الأطفال الذين يسمعون مثل هذه المنشآت الكلام، وغالبا ما يكون تزايد الشعور بالذنب واجب. فهي مسؤولة عن مصير ذويهم، عن وعي أو عن غير وعي، لا يمكن أن تحمل ل السعادة الخاصة، وغالبا ما يتم تخفيض حياتهم إلى حقيقة لإعطاء يعود إلى والدي لذلك ولدوا فيها.

استدعاء

  • الأطفال تساعد على بناء مستقبل مهني: الحقيقة أم لا؟
  • الامهات النجم الذي في 50 عاما تبدو أفضل من 30